الرئيسية / اقتصاد / economy مصادر: «السلع التموينية» تخفض نصيب شركات حكومية في نقل الأقماح المستوردة اليوم

economy مصادر: «السلع التموينية» تخفض نصيب شركات حكومية في نقل الأقماح المستوردة اليوم

أكدت مصادر بوزارة قطاع الأعمال العام أن هيئة السلع التموينية خفضت من حصة شركات نقل السلع والحبوب التابعة لقطاع الأعمال العام في نقل القمح المستورد لصالح أسطولي المطاحن والقطاع الخاص.

وأضافت المصادر، في تصريحات لـ«المصري اليوم»، أن هيئة السلع التموينية بدأت منذ يومين في إسناد 30% فقط من كميات القمح المستورد لصالحها، إلى شركات النقل التابعة لقطاع الأعمال العام، بدلا من 50% كانت الحصة المقررة والمعمول بها.

وأوضحت المصادر، التي طلبت عدم نشر أسمائها، أن الخفض بدأ مع مركب يحمل اسم «وادي طيبة» موجودا حاليا على مرسى ميناء سفاجا، يحمل 63 ألف طن من القمح الأوكراني.

وأشارت إلى أن سبب خفض حصص شركات تابعة للشركة القابضة للنقل البري والبحري، وعددها 5 شركات من بينها شركات «النقل المباشر»، و«النقل الثقيل»، و«نقل البضائع»، جاء لتهالك أسطولها.

وكشفت المصادر أن مجلس الوزراء وافق على بيع 5 قطع أراض تابعة للشركات الخمس، وتوجيه قيمة البيع لإعادة تحديث الأسطول، إلا أنه لم يتم هذا الإجراء منذ ما يتخطى العام. وأكدت أنه تم إلغاء مناقصة لتوريد 500 رأس جرار لأسطول هذه الشركات التي تمتلكها الدولة، بسبب انسحاب 4 شركات خاصة كانت قد تقدمت للمنافسة على عملية التوريد.

وأرجعت المصادر انسحاب الشركات إلى طول فترة فحص العروض من اللجنة المعنية التي استغرقت عدة أشهر، وفي فترة شهدت ارتفاع سعر صرف الدولار أمام الجنيه بشكل مطرد، وهو ما أثر على أسعار التوريد.

من ناحية أخرى، شكا عدد من الخارجين بالمعاش في شركة النقل المباشر من طول فترات صرف مستحقاتهم التي يتم تقسيطها بسبب عدم توافر السيولة.

وقال علي عبد النور، عضو مجلس إدارة الشركة الخارج بالمعاش حديثا، إنه تقرر سداد 20 ألف جنيه لكل عامل بالمعاش على أقساط بواقع 500 جنيه شهريا، وهو ما اعترض عليه العمال.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

قالب وردپرس

عن admin

شاهد أيضاً

economy «موديز» التصنيف الائتماني لمصر عند مستوى مستقر اليوم

توقعت وكالة «موديز» للتصنيف الإئتماني أن ينكمش العجز في الحساب الجاري للمدفوعات في مصر تدريجيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *